PRESS RELEASE
2017-12-11 20:30:36
اللاذقية تستضيف أكبر عرس جماعي تشهده سورية

نظمت شركة سيريتل ومؤسسة أمانة الشهيد , حفل زفاف جماعي لـ1000 شاب وشابة من أبطال الجيش العربي السوري ومجموعات الدفاع الشعبي من أسر الشهداء حمل عنوان «عالحلوة والمرة» ..

الحفل الذي أقيم مساء اليوم في الصالة المغلقة بمدينة الأسد الرياضية في اللاذقية , يعتبر هو العرس الجماعي الخامس الذي تقيمه شركة سيريتل ومؤسسة أمانة الشهيد , وقد تضمن برنامج الحفل الذي حضره أكثر من 6000 شخص , فقرات منوعة بدأت بدخول العرسان إلى الصالة تلاها النشيد العربي السوري ثم عرض مسرحي غنائي حمل عنوان «عرس النصر» لكتاب النص الفنان «كفاح الخوص» وإخراج «نبال بشير» وشارك فيه نخبة من الفنانين السوريين وفرقة آرام للمسرح الراقص.
اللاذقية تستضيف أكبر عرس جماعي تشهده سورية
كما تضمن الحفل فقرات غنائية للفنان اللبناني «علاء زلزلي» والفنانين السوريين «بهاء اليوسف» و «محمود القصير» و «هالة القصير» واختتم بأغنية مهداة للعرسان بعنوان «فرح الأبطال».
السيد «فراس المرادي» مدير وحدة الترويج والعلامة التجارية في شركة سيريتل قال في تصريح للصحفيين بأن «معظم هذه المبادرات الوطنية تسعى لنشر الفرح بكل محبة .. والفخر الذي نشعر به كفريق يكمن بإدخال الفرحة من جديد إلى قلوب العرسان وذويهم بدءاً من لحظة الإعلان عن موعد الفرحة الخامسة , مروراً بالتحضيرات لليلة الحفل في عروس الساحل اللاذقية التي احتضنت هؤلاء المناضلين أصحاب العطاء غير المحدود وراسمي البسمة على وجوه الكبار والصغار .. وإن فريق سيريتل يتمنى لهم حياة ملؤها السعادة والهناء».
اللاذقية تستضيف أكبر عرس جماعي تشهده سورية
السيد «خلدون ناصر» رئيس مجلس أمناء مؤسسة أمانة الشهيد أشار إلى أن : «هذا العرس الجماعي الضخم الذي تتشارك الأمانة مع سيريتل لتنفيذه كواحدة من المبادرات التي يقف فيها المنظمون إلى جانب أسر الشهداء ولاسيما أن هذه المبادرات تسعى لخلق واقع أفضل ومستقبل أكثر إشراقاً لشهداء جيشنا البطل , ونؤكد على الاستمرارية في العطاء ضمن هذه المبادرات خلال الفترات القادمة».
وحضر الحفل نجوم وإعلاميون وعدد من أعضاء مجلس الشعب وممثلون عن النقابات والمنظمات الشعبية وفي مقدمتهم محافظ اللاذقية «إبراهيم خضر السالم» وأمين فرع الحزب الدكتور «محمد شريتح».
يذكر أن العرس الجماعي في نسخته الخامسة يندرج ضمن مبادرة «عالحلوة والمرة» وهي واحدة من ثماني مبادرات تنفذها سيريتل دعماً لأسر الشهداء واستفاد من هذه الفعالية منذ انطلاقتها عام 2014 حتى الآن 1460 شاباً وشابة من مختلف المحافظات السورية على مدى خمسة أعراس جماعية.

رندا عبد القادر

http://www.shahbanews.com/ar/news/plain_text/49493.txt