PRESS RELEASE
2018-06-21 03:07:53
برشلونة يدفع ريال مدريد إلى ورطة

أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم أن المباراة النهائية لمسابقة كأس ملك إسبانيا بين برشلونة وإشبيلية ستقام، يوم 21 نيسان المقبل، لكنه لم يحدد رسمياً الملعب المستضيف للمواجهة ..

ويعتبر ملعبا «واندا متروبوليتانو» ملعب أتلتيكو مدريد الجديد، و«سانتياغو برنابيو» معقل جارة ريال مدريد، على رأس الترشيحات لاستضافة نهائي كأس الملك، في الموسم الحالي , ووفقاً لصحيفة «موندو ديبورتيفو»، فإن «استضافة ملعب واندا متروبوليتانو للمباراة ليس ممكناً خاصة أن أتلتيكو سيخوض على ملعبه مباراة ضد ريال بيتيس في الليغا المحلية، يوم 22 نيسان، وبسبب ارتباط أتلتيكو المحتمل بمواجهة في نصف نهائي الدوري الأوروبي قد يتم تقديم موعد مباراة الليغا، لتصبح 21 نيسان وهو نفس موعد نهائي الكأس».
ورجحت الصحيفة أن يقام النهائي في ملعب «سانتياغو برنابيو»، وذلك لأن ريال مدريد غير مرتبط بمباريات في هذا اليوم، مشيرة إلى أن «النادي الملكي لا يمكنه هذه المرة التحجج كما حدث في مرات سابقة بوجود تجديدات وإصلاحات في الملعب أو بإقامة حفلة موسيقية», مشيرة إلى أن «ملعب برنابيو يتميز باستيعابه الكبير (80 ألف متفرج) بالإضافة إلى أن الرحلة إلى مدريد هي نفسها بالنسبة لجماهير برشلونة وإشبيلية».
ويرفض ريال مدريد إقامة نهائي الكأس على ملعبه في السنوات الأخيرة بسبب وجود برشلونة كطرف في المباراة.
يذكر أن فريق برشلونة توج بلقب بطل النسخة الماضية لكأس إسبانيا على حساب ديبورتيفو ألافيس، بفوز عليه (3-1)، في المباراة النهائية، التي جرت بينهما على ملعب أتلتيكو مدريد القديم «فيسنتي كالديرون».



http://www.shahbanews.com/ar/news/plain_text/49683.txt