موجز اليوم

عــلاج أمراض جهــاز التنفس بالعسل

عــلاج أمراض جهــاز التنفس بالعسل
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبا نيوز - عدد القراءات (1116)

كان الشيخ ابن سينا يعالج السعال المزمن بمزيج من العسل و الجوز ، وكان أبو قراط يشير بتناول شراب العسل لعلاج السعال ، واليوم يشكل العسل أفضل دواء لعلاج كثير من أمراض جهاز التنفس .

عـلاج التهــاب اللـوزتيـن :
يستحسن، أثناء التهاب اللوزتين ، الأكثار من شرب السوائل المغذية، وتناول طعام خفيف، وإذا كان هذا الألتهب مترافقاً بارتفاع حرارة شديدة يفضل مراجعة الطبيب، وعند استعمال العسل في علاج هذه الحالة يتبع مايلي :

- يمزج مقدار ملء ملعقة طعام من العسل مع مقدار ملء ملعقة صغيرة من ملح الطعام، ويذاب المزيج جيداً في نصف كوب من الماء الفاتر، ويستعمل المستحضر غرغرة ويبلغ الحلق جيداً، ثم يبصق، ويكرر ذلك كل أربع ساعات ، ويستمر على فعله لمدة ثلاثة أيام، وفي نفس الوقت ، ينصح بلعق مقدار ملء ملعقة الى ملغقتين من العسل ببطء، ثلاث مرات كل يوم ، وتكرار ذلك لمدة ( 3 – 5 ) أيـام .

عــلاج السعـال البسيـط :
يؤخذ مقدار ملء أربع ملاعق طعـام من العسل ، ويضاف لها مقدار ملء ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل ، ثم يضاف مقدار ملء ملعقة طعام من عصير الليمون الحامض ويخلط جيداً ويأخذ المصاب بالسعـال مقدار ملء ملعقة طعام ثلاث مرات كل يوم ويكرر كل يوم، ويكرر ذلك لمدة ( 7 – 10 ) أيام، أوحتى يختفي السعال .
وإذا كان السعال خفيفاً ، يمكن تناول العسل بمفرده ، بمقدار ملء ملعقة طعام ، ثلاث مرات كل يوم لمدة ( 7 – 10 ) أيام .

عـلاج السعال الديكي :
يضاف مقدار ملء ملعقتي طعام من عصي البصل المسخن حتى الغليان الى مقدار ملء ملعقتي طعام من العسل ، ويخلط جيداً، ويؤخذ منه مقدار ملء ملعقة صغيرة كل أربع ساعات، ويكرر ذلك يومياً لمدة شهر كامل .

علاج السعال بشكـل عــام :
يغلي مقدار من الماء، وتوضع فيه ليمونة حامضة دون تقطيع ( أو ليمونتين ) وتترك والماء يغلي على نار خفيفة حوالي عشرة دقائق، ثم تخرج من الماء وعصر، ويجب أن تكون كمية العصير حوالي ( 50 ) سم أو أكثر ، ثم يضاف لهذا العصير مقدار مليئ ملعقتي طعام من الغليسرين ويمزج جيداً، ثم يضاف لهذا المزيج مقدار ضعفه من العسل ويمزج جيداً، ويستعمل هذا المستحضر حسب شدة السعال، فإذا كان السعال يحدث بالليل فقط ،فيؤخذ منه مقدار ملء ملعقة صغيرة في بداية اليل وأخرى قبل النوم وثالثة أثناء الليل، وإذا كان السعال شديداً فيؤخذ مقدار ملء ملقة صغيرة ( 5 – 6 ) مرات موزعة أثناء كامل اليوم، ويمكن أستعمال هذا الدواء بأمان وزيادة أونقصان الجرعة الجرعة حسب الحاجة، كما يمكن إعطاؤه للأطفال، علماً أته يجب خض المستحضر جيداً قبل تناوله ، ويجب أن يستمر العلاج الى مابعد الشفاء بيومين أو ثلاثة أيام .

عـلاج التهاب الرئة :
يضاف مقدار غرامين من الغذاء الملكي الى ( 200 ) غرام من العسل، ويخلط جيداً ويعطى للمصاب بالتهاب الرئة على دفعات خلال يوم كامل ( 24 ) ساعة، ويكرر لمدة ( 7 – 10 ) أيام ( ويطبق مع هذا العلاج ، العلاج الخاص بالسعال الوارد سابقاً ) .

علاج التهاب القصبات :
تفرم بصلتان متوسطتا الحجم،ويوضع المفروم في مقدار ملء فنجان قهوة من الخل ( خل التفاح إن امكن ) ثم يوضع هذا المزيج في قطعة من الشاش ويفرك جيداً، ثم يصفى، ثم يضاف حوالي ( 50 ) غراماً من العسل ( مقدار ملء فنجان قهوة ) إلى السائل المصفى ، ويمزج جيداً، ويؤخذ منه مقدار ملء ملعقة متوسطة كل ساعة، ويستمر فعل ذلك لما بعد الشفـاء بيومين أو ثلاثة أيام .

لطرد القشـع :
يعصر الفجل ويؤخذ منه مقدار ملء ملعقتي طعام ويمزج جيداً مع مقدار ملء فنجان من العسل، ويؤخذ منه صباحاً على الريق مقدار ملء ملعقة طعام، ويكرر ذلك يومياً إلى أن تزول الأعراض، وأثناء العلاج يطلب من المريض أن يحاول أخراج القشع بواسطة السعال خاصة عند الصباح ( تفيد هذه الوصفة في علاج خشونة الصوت ) .

علاج التهاب الجيوب والزكام العادي والأرجي ( التحسسي ) :
يوضع في الفم قطعة كبيرة من الشهـد ( العسل مع شمعه الطبيعي ) وتمضغ بهدوء لمدة (15) دقيقة ، ويكرر ذلك عدة مرات كل يوم، حيث تهدأ الهجمة ( خلال يوم الى ثلاثة أيام ) ، وبعدها يكرر العمل مرة واحدة كل يوم، أو مرتين ، ويستمر على فعل ذلك لحين الشفاء التام .

يستطيع المصابون بأرجية أنفية والتهاب جيوب وقاية أنفسهم من هجمات أرجية ( التحسسية) بمضغ قطعة من شمع النحل الطبيعي ( حديث التحضير)، لمدة ربع ساعة مرة واحدة كل يوم، وذلك في موسم الأرجية، مع تناول مقدار ملء ملعقتين صغيرتين من العسل بعد كل وجبة طعام ( أو مضغ الشهد بدلاً من الشمع وهذا أفضل ) .

تبخيرة تفيد في علاج كافة أفات المجاري التنفسية العليا :
يضاف مقدار ملء ملعقة طعام من العسل إلى مقدار كوب من الماء، ويوضع على النار، ويترك يغلي بهدوء، ويستنشق مايتصاعد منه من بخار ( مع الأنتباه الى عدم استنشاق البخار وهو ساخن جداً، لكي لا يؤذي الأغشية المبطنة للممرات الهوائية ) والأستمرار في ذلك لمدة (15-20 ) دقيقة ،وتكرر مرتين الى ثلاث مرات كل يوم، ويستمر على فعل ذلك لحين حدوث الشفاء. تفيد هذه التبخيرة في علاج الأغشية المخاطية للأنف و البلعوم، ويصل تأثيرها الى القصبات والقصيبات والحويصلات أيضاً .

علاج الربو عند الأطفـال :
يقشر مقدار نصف كيلو غرام من البصل ويفرم، ثم يضاف اليه ( 400 ) غرام من السكر و ( 80 ) غرام من العسل، ويضاف مقدار ليتر من الماء، ويوضع المزيج على نار خفيفة حتى الغليان ، ويترك يغلي بهدوء لمدة ثلاث ساعات ( يضاف قليلاً من الماء للمغلي إذا نقصت كميته بسبب التبخير )، ويوضع في زجاجة مغلقة ويحفظ داخل البراد، ويعطى منه للطفل مقدار ملء ملعقة صغيرة خمس مرات كل يوم، ويكرر ذلك يومياً لمدة ( 3 – 5 ) أيام، أو حتى تزول أعراض الربو ، علماً أنه لايجوز إعطاء هذا الدواء وهو بارد للطفل، بل يجب تدفئة الجرعة في كل مرة .

علاج الســل الرئــوي :
استعمل العسل مع الحليب لعدة قرون في علاج السل الرئوي، وذلك ليس لأنه يمثل علاجاً نوعياً لمرض السل ، بل لأنه يقوي جسم المريض ويزيد من مقاومته للمرض .
يذاب مقدار ( 50 ) غراماً من العسل في كوب من حليب فاتر، ويؤخذ صباحاً على الريق ويكرر مساء، ويستمر على فعل ذلك لحين تحسن صحة المصاب .
( كان الشيخ أبن سينا يعالج السل الرئوي، وخاصة في مراحله الأولى، وبمزيج من العسل وشراب الورد )






أضف تعليق




تصويت






الأرشيف


الأسبوع الماضي









جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت