موجز اليوم

الشراء من الإنترنت في العالم العربي

 الشراء من الإنترنت في العالم العربي
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبا نيوز - عدد القراءات (300)

خطَت الشعوب الغربية الكثير من الخطوات باتجاه أتمتة الحياة، وأهم تلك الخطوات هو الشراء عبر الإنترنت أو الشراء من الإنترنت، وكذلك التوصيل بالاعتماد على الإنترنت، لكن ما الفرق بين الشراء عبر الإنترنت والشراء من الإنترنت؟!

الفرق بسيط لكنه جوهري، الشراء عبر الإنترنت يعني أن تستطيع الحصول على المنتج الذي تجده عادةً في المحلات التجارية وغيرها عبر طلبه من الموقع المختص أو تطبيق الموبايل، أما الشراء من الإنترنت فهو أنّ هذا المنتج لا يتوفر إلا على الإنترنت ولا يمكنك شراؤه إلا إن دخلت إلى المتجر الإلكتروني الخاص به.
هناك الكثير من المواقع ربما مئات الآلاف التي تقدم خدمات التسوق الإلكتروني، لكن هناك مواقع تميّزت عن غيرها بعروضها المميزة، فمنها ما يقدم أسعاراً أخفض من أسعار المحلات إن اشتريت عبر الموقع الإلكتروني، ومنها ما يقدم التوصيل المجاني، ومنها ما يقدم كوبونات الخصم ، ومنها ما يعطيك النقاط كلما اشتريت عن طريقه لتستخدم النقاط فيما بعد لشراء ميزات أخرى، وسأضرب مثالاً عن أحد هذه المواقع التي تعطيك خصومات هائلة وهو "آراكوبون" والذي يضم داخله العديد من المتاجر، من أهم هذه المتاجر "متجر نمشي" الذي يوفر للمستخدم فرصة التسوق لأكثر من 500 ماركة عالمية من مكان واحد والاستفادة من خدمة "كوبون نمشي" حيث يخولك هذا الكود الحصول على حسم يتراوح بين 10% إلى 50% خلال فترة محددة.
لدى هذا المتجر العديد من الميزات التي لن يتسع المقال لذكرها جميعاً لكن سأمر عليها سريعاً:
- ذكرنا أن هناك 500 ماركة عالمية يضمها متجر نمشي، هذا ليس كل شيء، يضمن لك متجر نمشي أن تكون هذه المنتجات أصلية مئة بالمئة.
- يمكنك التحول من مشتري لبائع (أو مورد) لمتجر "نمشي" وبالتالي جني الأرباح.
- توصيل المنتجات إلى الباب "مجاناً"
- يمكنك تبديل المنتجات "مجاناً"
- خدمة الإشعارات اليومية والأسبوعية التي تزودك بأحدث المنتجات والعروض.
- تستطيع أخذ آراء أصدقائك قبل شراء المنتج وذلك عبر مشاركة صور المنتج عبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.
بالمحصلة إن "متجر نمشي" هو المكان الأفضل للتسوق في الخليج العربي سواء كنت رجلاً أو امرأة أو طفل.






أضف تعليق




تصويت
















الأرشيف


الأسبوع الماضي








جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت