موجز اليوم

الرئيس الأسد يستقبل المنتخب الوطني السوري في منزله بدمشق

الرئيس الأسد يستقبل المنتخب الوطني السوري في منزله بدمشق
plain text طباعة أرسل إلى صديق طباعة

شهبانيوز - أحمد دهان - عدد القراءات (671)

أفادت مصادر في رئاسة الجمهورية العربية السورية بأن السيد الرئيس بشار الأسد , استقبل صباح اليوم فريق المنتخب الوطني السوري لكرة القدم والذي قدم للرياضة السورية العديد من الانجازات في المحافل الدولية ..

المنتخب الوطني السوري لكرة القدم بضيافة الرئيس الأسد
وهنأ الرئيس الأسد المنتخب بالمستوى المتميز الذي قدمه خلال المباريات المؤهلة لكأس العالم 2018 , معتبراً أن ما حققه المنتخب هو حالة وطنية قبل أن تكون رياضية وهو مؤشر قوي على أن الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية منذ سنوات لم تنل من إرادة السوريين بل زادتهم قوة وعزيمة وتماسكاً.
الرئيس الأسد يهنأ المنتخب الوطني السوري بانجازته
وأكد الرئيس الأسد أن : «تحسن مستوى المنتخب الوطني في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها سورية يعتبر بحد ذاته إنجازاً ويجب البناء على هذا الإنجاز ومواصلة تحسين المستوى ورفع الكفاءة استعداداً للبطولات المقبلة مضيفاً.. إن هذا الإنجاز وغيره من الإنجازات التي يحققها السوريون في مجالات عدة لم تكن لتتحقق لولا النجاحات والانتصارات التي يحققها الجيش والقوات المسلحة ضد الإرهابيين ولولا صمود الشعب السوري في وجه أعتى حرب تعرضت لها سورية في التاريخ الحديث».
السيد الرئيس بشار الأسد يلتقي المنتخب الوطني لكرة القدم
بدورهم شكر لاعبو المنتخب والكادر الفني والإداري للرئيس الأسد رعايته واهتمامه وعبروا عن تصميمهم على تحقيق نتائج أفضل في الاستحقاقات القادمة لرفع علم سورية مشيرين إلى أن تشجيع الجمهور السوري لهم كان حاضراً في أذهانهم وهم يخوضون المباريات وسيشكل حافزاً إضافياً بالنسبة لجميع أفراد المنتخب ليقدموا أقصى ما لديهم مستقبلاً.
رئيس الاتحاد الرياضي العام يلتقي بالمنتخب الوطني لكرة القدم
وكان اللواء «موفق جمعة» رئيس الاتحاد الرياضي العام , قد اجتمع مع لاعبي المنتخب الوطني بكرة القدم بحضور رئيس اتحاد الكرة ونائبه والجهاز الفني والإداري وذلك قبل لقائهم مع السيد الرئيس بشار الأسد , حيث أثنى على جهودهم التي بذلوها في المباريات الدولية التي أفرجت قلوب ملايين السوريين حول العالم.


فقد لعب «نسور قاسيون» 20 مباراة خلال 28 شهراً من التصفيات المؤهلة لكأس العالم , وقدموا فيها أداءً مذهلاً وكانوا مصدراً للفرح لكثير من السوريين , فحازوا على تقدير الاتحاد الدولي لكرة القدم الـ« فيفا» , وكان مشهد المؤازرة الكبيرة من المشجعين السوريين لمنتخب بلادهم خلال التصفيات , أبرز دليل على أن كرة القدم تفعل المستحيل وتكسر الحواجز فاستطاع هذا المنتخب إدخال البهجة إلى قلوبهم وهو الهدف الأسمى الذي كان يرغب بتحقيقه اللاعبون ومدربهم أيمن الحكيم.
فرغم الخسارة أمام المنتخب الأسترالي في الوقت الإضافي الثاني عند الدقيقة 109 واللعب بعشرة لاعبين وحرمان القائم الأيسر للمهاجم عمر السومة من التسجيل في الثواني الأخيرة , إلا أن منتخب سورية سيتطلع للمستقبل بعين التفاؤل بعد الأداء الرائع والمستوى الكبير الذي قدمه خلال التصفيات الآسيوية.






أضف تعليق




تصويت






الأرشيف


الأسبوع الماضي









جميع الحقوق محفوظة لبوابة شهبا نيوزالإلكترونية. برمجة السورية لخدمات الانترنت