RSS

للحصول على اخر الاخبار اول باول وقت حصولها يمكنك الاشتراك بخدمة RSS عبر الرابط التالي:

الارشيف


الاسبوع الماضي







االشريط الاخباري


تصويت

ما الذي يشدك الى الموقع

أخبار البلدة
الأبراج
الحكم
القصص الجميلة
التعليقات


محرر اونلاين

 


اعزائي زوار الموقع اتمنى واياكم عاماً ملؤه السلام والامان والتعالي على الجراح .


 


القائمة البريدية

البريد الالكتروني:




أسباب الإدمان على الفيسبوك

منتديات صحنايا > المنتدى الاجتماعي

أسباب الإدمان على الفيسبوك

 

فكرة هذا التطبيق بسيطة جداً،فهو عبارة عن شبكة من العلاقات الإجتماعية التي تربط الناس وتتيح لهم مشاركة زملائهم وأصدقائهم صورهم، وأخبارهم، ونشاطاتهم، باختصار أنت كمشترك لديك مجلد، يتضمن صورتك، وأي معلومات أخرى عنك، ولديك ألبومات صور وملفات أخرى، ولديك قائمة بالأصدقاء، الذين تضيفهم أويضيفونك، وبالتالي يستطيعون مشاهدة مجلدك وكل ما تعرضه في مساحتك، بل وقائمة أصدقائك، بحسب ما تسمح لهم بالتحديد.

 

من أهم سيئات الفيسبوك:

بالرغم من الثورة التي فجّرها الفيسبوك بعالم الاتصالات والتواصل، وعمره القصير نسبياً (7سنوات) الغير كافية لإجراء  دراسات تجريبية تثبت حقيقة الضرر الحاصل منه، لكن بنظرة تشخيصية للكثير من تصرفات المداومين على الفيسبوك أو بنظرة مقاربة لبعض نتائج الاحصاءات على مستخدميه يمكن بناء بعض العبارات عن سيئاته:

  • إدمان يستنزف وقت الناس بشكل لا يصدق.
  • يقوم بتشجيع عادات سيئة مثل الفضول، ومراقبة حياة الآخرين، والتلصص على قوائم أصدقائهم، و مشاهدة  صورهم، وهي حالات يؤدي معظمها لخسارة أصدقاء حقيقيين.
  • إن المدمن على الفيسبوك سيغلق كل أبواب المعرفة الحقيقية، وستكون بوابة الفيسبوك هي بوّابته الوحيدة إلى العالم.
  • للأسف العالم الذي يمثله الفيسبوك عبارة عن مجتمع افتراضي ينتمي لعالم الخيال، لايمكن بأي طريقة تثبيت أي جملة أوكلمة فيه ككلمة حقيقية صادقة.
  • ارتباط الموقع بوكالات استخباراتيةمعادية، على الأقل بطريقة غير مباشرة.

 

أسباب الإدمان على الفيسبوك

 

تقسم أسباب الإدمان على الفيسبوك إلى قسمين: طبيعة الفيسبوك، وطبيعة الشخصية التي تدمنه

 

  1. طبيعة الفيسبوك:
  • مجتمع افتراضي  يقوم على العلاقات غير المرئية أو غير المباشرة.
  • مجتمع يتيح للفرد التعامل مع أكبر عدد ممكن.
  • مجتمع لايتطلب مهارات اجتماعيةلإدارة العلاقات.
  • مجتمع يقوم على الخيال فيما نعرض عليه وما يعرض علينا، فلا أحد يستطيع الجزم بأن ما يعرضه الفرد عن نفسه حقيقي خاصة لو كنت لا تعرفه على الأرض، وهو ما يخلق للفرد الشخصية التي يتمناها ولو لبعض الوقت.
  • مجتمع يمكنك من تحقيق درجة تواصل بالحياة وما يحدث فيها بدرجة كبيرة بما يجعل منك بأقل الإمكانيات بطلاً إذا ما انتميت لبعض المجموعات أو بعض الاتجاهات.

 

  1. خصائص الشخصية التي يمكن أن تصبح مدمنة للفيسبوك
  • شخصية لديها وقت فراغ غير مستعمل.
  • شخصية ليس لديها قدرة أو فرصة لإقامة علاقات على الأرض، وبالتالي تستعيض عنها بهذا النوع من العلاقات.
  • شخصية ربما تعاني من قصور في مهارات التواصل، إما نتيجة لتكوين الشخصية أو التنشئة أو نتيجة لصدمة تعرضت لها مراراً من الآخرين على الأرض، في علاقتها بهم فأصبحت تميل للتواصل عن بعد.
  • ربما تكون شخصية غير راضية عن وضعها أو ما تعيشه، فترغب في خلق حالة أخرى تعيش فيها كما تتمنى، دون أنا يطالبها أحد أن تكون هي بحقيقتها وتكوينها (وهذا تحديداً في الحالات التي تعيش باسم مستعار ودون أن يعرفها أحد، فالجميع يتعامل معها بما تقدمه لهم سواء اقتراب أو بعد من شخصيتها الحقيقية)
  • شخصية تتميز بعدم قدرتها على تحقيق أهدافها، وربما لا تستطيع وضع أهداف أصلاً في الحياة، فتلوذ بالفرار إلى هذا العالم الذي يمكن أن يحقق فيه ما تتمنى على مستوى متخيل، وهو ما يحقق لها حالة السعادة.

 

نتائج للإدمان على الفيسبوك

  • تقصير دراسي واضح وعدم القدرة على التركيز بالواجبات والتمارين المدرسية.
  • ضياع الوقت الثمين المخصص للدراسة أو للنوم بالتجول بين صفحات الفيسبوك.
  • إهمال كلّي أو جزئي للحياة الإجتماعية والالتزامات العائلية والوظيفية.
  • إهمال الاهتمامات الأخرى والهوايات المحببة.
  • ظهور آثار اضطرابات نفسية كالإرتعاش وتحريك الأصابع بصورة مستمرة.
  • القلق والتفكير المفرط في الفيسبوك وما يحدث فيه عندما تكون بعيداً عن الكومبيوتر والانترنت وشعور بالحزن والاكتئاب إذا بقيت بعيداً عنه من الزمن.
  • تركيز التفكير حول الفيس بوك إلى حد الهوس والحديث يدور حوله عندما تكون بعيداً عن الانترنت مع الأصدقاء ومن نلتقي بهم.

 

نصائح

  • المشاركة الأسرية ما أمكن في مجال استخدام الكومبيوتر.
  • خلق بيئة أسرية مشتركة في استخدام الانترنت في مجال البحث والتصفح وحتى التواصل الاجتماعي، والتشديد على وضع الكومبيوتر في الغرفة دائمة الاستعمال من قبل الأسرة.
  • التقيد بوقت محدد لتصفح الانترنت، بما لا يزيد عن نصف ساعة - ساعة يومياً حسب العمر.
  • استخدام منبه لتحديد الوقت حتى يتم الشعور بالوقت الذي يمر.
  • التأكيد علىعدم الادلاء بمعلومات شخصية مهمة لأي سائل عبر الانترنت.
  • يجب أن يتكامل دور الأسرة مع دور المدرسة والمنظمات الأهلية وخصوصاً الشبابية منها.
  • يجب التركيز دوماً بأن الكومبيوتر له الكثير من الفوائد وهو مرافق الإنسان العصري ولاتنحصر مهمته بالاتصال الاجتماعي فقط.
  • ضبط حالات امتلاك الكومبيوتر اللوحي Laptop بالأشخاص المختصين ذوي الحاجة له.
  • حصراستخدام الموبايل بالنسبة للأطفال والمراهقين، بالحالات الضرورية.
  • ضرورة التوجيه الدائم لأعضاء الهيئات القيادية المختلفة بجميع المنظمات الأهلية والرسمية، بضرورة التوجيه الصحيح باستخدام الكومبيوتر والمعلومة، وضرورة الفصل بين العمل والتواصل مع الطلاب أو المرؤوسين.
  • التاكيد والتوعية على موضوع الخصوصية، وعدم نشر أي شيء خاص بالغير بدون إذن، كذلك عدم نشر أي شئ يمس الاديان أو يعرض السلم الأهلي للإنتهاك،والتوجيه على فهم واحترام القوانين الاعلامية.

 

 

 

الدور الأول والأخير للأهل

غالباً ما يكون الأولاد والشبيبة أكثر تألقاً ومعرفة من والديهم في هذه الأداة غير أن الوالدين مضطرون لتوجيه أبناءهم ومراقبتهم في استعمالها وأفضل طريقة أن يشاركوا أولادهم في استخدام والبحث في الانترنت، ومحاورتهم حول أي موضوع وهنا يكون التوجيه بهدف حمايتهم بشكل أفضل من أخطار هذا الوافد الجديد

 

أخيراً، لقد علمنا السيد المسيح أن الإعلام والاتصال عمل أخلاقي عندما قال:

"لأنه من فيض القلب يتكلم اللسان، والإنسان الطيب من كنزه الطيب يخرج الطيب، والإنسان الخبيث من كنزه الخبيث يخرج الخبث".

2013-02-15 18:31:13
عدد القراءات: 578
الكاتب: admin
المصدر: admin منقول
طباعة






التعليقات

  facebook

Salam 


فيس بوك ليس إلا مضيعة للوقت واشغال الذهن باشياء فارغة تقتصر على مشاهدة صور الأخرين و اضافه تعليقات تكون غير مناسبة أحيانا .. ناهيك عن أن فيس بوك بسبب الكثير من حالات الاكتئاب لدى مستخدمه إذ أنه يصور حياة الأخرين بانها مثالية و خالية من الهموم و ذلك من خلال صور جميلة و تعليقات قد تكون غاية في في اللطف و لكنها تنم عن غيرة أو حسد دفنين لدى الشخص. و بالمقابل فن فيس بوك قد يكون صلة وصل وسيلة إتصال تجمع بين الأصدقاء والأقارب في مختلف البلدان. لذا فان الحكمة تكمن في كفية أستخدم فيس بوك و جعله وسيلة للتواصل بطريقة حضارية.