RSS

للحصول على اخر الاخبار اول باول وقت حصولها يمكنك الاشتراك بخدمة RSS عبر الرابط التالي:

الارشيف


الاسبوع الماضي







االشريط الاخباري


تصويت

ما الذي يشدك الى الموقع

أخبار البلدة
الأبراج
الحكم
القصص الجميلة
التعليقات


محرر اونلاين

 


اعزائي زوار الموقع اتمنى واياكم عاماً ملؤه السلام والامان والتعالي على الجراح .


 


القائمة البريدية

البريد الالكتروني:




- لقاء محبة وتآخي

ذوو الاحتياجات الخاصة

- لقاء محبة وتآخي
- لقاء محبة وتآخي

في مقر جمعية التآخي الخيرية في صحنايا

قامت جمعية مارلياس الغيور في صحنايا ( اخوة يسوع الصغار ) وجمعية حاملات الطيب في صحنايا بزيارة ودية أخوية لجمعية التآخي الخيرية في صحنايا ( برنامج ذوي الاحتياجات الخاصة ) وذلك ضمن الزيارات المتبادلة بينهم بشكل دوري . وتم خلال هذا اللقاء عرض نشاطات فنية وتربوية وترفيهية قام بها مشرفين ومشرفات واطفال من برنامج ذوي الاحتياجات الخاصة من الجمعيتين بحضور جمهور كبير من أهالي صحنايا واشرفية صحنايا وذلك دعماً للروح المعنوية والإنسانية لأبناءنا من ذوي الاحتياجات الخاصة . وساد اللقاء جو من الالفة والمحبة حيث حقق هذا النشاط هدفه الاجتماعي والانساني من خلال الحاضرين بمختلف مشاربهم . لتظل البسمة مشرقة على شفاه هؤلاء الأطفال كإشراقة شمس في يوم غائم ولتدوم الأيادي البيض لعمل الخير ولتبقى بلدتنا صحنايا مثالاً يحتذى بالالفة والمحبة والتآخي ونتمنى عودة الامن والاستقرار لبلدنا الحبيب سوريا .

( تم النشاط برعاية فريق من  شركة نسله قدموامن خلاله الهدايا الرمزية مشكورين )

2012-01-14 20:08:42
عدد القراءات: 1571
الكاتب: admin
المصدر: مجلس ادارة الجمعية
طباعة






التعليقات

  عتب

ما رح خبرك  


ابو احمد وابو حمزة الغوالي يعني لو بتخبرونا ولله منجي ومنشارك بهل الفرحة وبهل اللقاء المقدس والله يسامحكن

  الى الامام

رندة صويتي  


يا الله كم جميل ان نرى ونسمع بأخبار ونشاطات البلدة ويا ريت مثلما قالت الأخت او الاخ ان تعلم كل البلدة وحتى المسؤولين عن هذه الأخوة مثل سيادة المرئة الاولى اسماء الاسد لان هذا يدل على تقدم كبير في ضيعتنا وبلدنا الحبيب والله يعطيكم الف عافية وسلامنا للجميع

  حقن نوقف حدن

نجوى شعلان 


الحقيقة في كل مرة نجتمع مع أخوتنا من أسرة< أخوة يسوع الصغار> نشعر بأننا أسرة واحدة , أرجو في المستقبل أن يتطور اللقاء ليصبح لقاء عمل مشترك. . بظهر الطابع الحقيقي للعيش المشترك القائم في البلدة.