RSS

للحصول على اخر الاخبار اول باول وقت حصولها يمكنك الاشتراك بخدمة RSS عبر الرابط التالي:

الارشيف


الاسبوع الماضي







االشريط الاخباري


تصويت

ما الذي يشدك الى الموقع

أخبار البلدة
الأبراج
الحكم
القصص الجميلة
التعليقات


محرر اونلاين

 


اعزائي زوار الموقع اتمنى واياكم عاماً ملؤه السلام والامان والتعالي على الجراح .


 


القائمة البريدية

البريد الالكتروني:




-الذكرى الخامسة والعشرين لاستشهاد الشهيدة الام غالية فرحات

الجولان المحتل > اخبار من الجولان

 -الذكرى الخامسة والعشرين لاستشهاد الشهيدة الام غالية فرحات
-الذكرى الخامسة والعشرين لاستشهاد الشهيدة الام غالية فرحات

الذكرى الخامسة والعشرين لاستشهاد الشهيدة الام غالية فرحات أحيا اهلنا في الجولان العربي السوري المحتل الذكرى الخامسة والعشرين لاستشهاد الشهيدة الام غالية فرحات , التي روت بدمائها الطاهرة تراب الجولان الغالي في الثامن من اذار عام 1987 على اثر مواجهات مع الاحتلال الاسرائيلي التي استخدمت الرصاص الحي ضد المتظاهرين .

وبدأ اليوم من ساحة القرية حيث اجتمع العشرات من ابناء القرية حاملين اكليل من الزهر والاعلام الوطنية وصور الشهيدة غالية فرحات والسيد الرئيس بشار الاسد , متجهين جميعا الى ضريح الشهيدة حيث قام الحضور بقراءة الفاتحة على ارواح شهدائنا الابرار ومن ثم وضع اكليل الورد على ضريح الشهيدة تلاها كلمة القتها احدى حفيدات الشهيدة التي قالت فيها :

تمر علينا الذكرى الخامسة والعشرين لاستشهاد الشهيدة الام غالية فرحات ووطننا الغالي سورية يمر بأصعب الظروف وهو يواجه مؤامرة كونية , اطرافها اجتمعوا من كافة الدول العربية والأجنبية في محاولة لإسقاط سورية قلعة العروبة والمدافع الحقيقي عن حقوق الامه العربية .
لكن ارادة شعبنا وحكمة قيادتنا وبسالة جيشنا البطل اكدت انها لا تقهر واستطاعت تخطي المؤامرة وكشف جميع خيوطها ,

لقد أثبتت نساء الجولان على مر الايام وقوفها إلى جانب رجال المقاومة الوطنية ، يقاومن المحتل الصهيوني ، فتعرضن للسجن والتعذيب ، لكن كل ذلك لم يثنِ أبناء الجولان عن الهدف الذي رسموه لأنفسهم والمتمثل بتحرير الجولان من مغتصبيه . وإن الطريق الذي استشهدت من أجله غالية فرحات هو الطريق الذي ينير درب الانتصار على المغتصب ، وسيبقى دم غالية ، وإخوتها الشهداء من أبناء الجولان المحتل المنارة التي تضيء درب الانتصار الموعود، لأن الجولان سوري الأرض والهواء والماء والسماء والانسان ولن تنتهي مسيرة النضال إلا بزوال هذا الاحتلال، وعودة الجولان كاملاً غير منقوص إلى وطنه الأم سورية
.
الرحمة لأرواح شهدائنا الابطال من مدنيين وعسكريين
والشفاء العاجل لجرحانا الابطال
العزة والمجد والكرامة لسورية الغالية
التحية لجيشنا البطل حماة الديار رمز عزتنا ووحدتنا وكرامتنا
التحية كل التحية لسيد الوطن السيد الرئيس بشار الاسد حكيم الامه وباني سورية الحديثة
دمتم ودامت سورية بألف خير
ليختتم اليوم بالنشيد العربي السوري حماة الديار

2012-03-08 19:37:29
عدد القراءات: 757
الكاتب: admin
المصدر: admin منقول
طباعة






التعليقات

  اريد رئيكم

رندة السورية  


الله يرحم الاخت فرحات وكل شهداءنا الابراروجميع الموت الشرفاء .هذه هي المرئة العربية عكس الغربية التي عندمة يصبح ابنها ب١٦ عام تقول له اخرج واستأجر وعيش لوحدك ما رئيكم ما الفرق بالهي عليكم اخبوروني بين الام الغربية والام العربية مثل فرحات وام خليل ووووووووووو

  كلامك رواق

عربية 


والله صح كلامك وحتى انت بكندا بتحسي بالامرأة الغربية كتير اكتر مننا هون