RSS

للحصول على اخر الاخبار اول باول وقت حصولها يمكنك الاشتراك بخدمة RSS عبر الرابط التالي:

الارشيف


الاسبوع الماضي







االشريط الاخباري


تصويت

ما الذي يشدك الى الموقع

أخبار البلدة
الأبراج
الحكم
القصص الجميلة
التعليقات


محرر اونلاين

 


اعزائي زوار الموقع اتمنى واياكم عاماً ملؤه السلام والامان والتعالي على الجراح .


 


القائمة البريدية

البريد الالكتروني:




- إحياء يوم الأسير السوري في الجولان المحتل

الجولان المحتل > اخبار من الجولان

- إحياء يوم الأسير السوري في الجولان المحتل
- إحياء يوم الأسير السوري في الجولان المحتل

أحيا العشرات من أهالي الجولان المحتل السبت الواقع بتاريخ 21/4/2012 في ساحة سلطان باشا الاطرش يوم الأسير السوري

 

 

تقييمات : [2]
تصغير الخط تكبير الخط
 

أحيا العشرات من أهالي الجولان المحتل السبت الواقع بتاريخ 21/4/2012 في ساحة سلطان باشا الاطرش يوم الأسير السوري الذي يأتي ضمن أسبوع التضامن مع الأسرى العرب في سجون الاحتلال .

وقد افتتح المهرجان التضامني بدقيقة صمت على أرواح الشهداء ثم النشيد العربي السوري حماة الديار .
وقد القى بهذه المناسبة الاسير المحرر بشر المقت برقية من أسرى الجولان المحتل القابعين في سجون الاحتلال جاء فيها :

بيان الأسرى السوريين في سجون العدو الصهيوني

بمناسبة يوم الأسير السوري

يا شعب سوريا العظيم

أهلنا الكرام في الجولان المحتل , من غياهب السجون والمعتقلات نطل عليكم أيها الأحرار , أيتها الحرائر , لنؤكد معاً عمق تواصلنا الوطني والنضالي والذي لن يستطيع عدونا المحتل النيل منه أو حرفه عن مساره الحقيقي في المقاومة ألشريفه , صوناً لهويتنا العربية السورية وانتمائنا الأصيل لوطننا الحبيب سوريا العزة والمجد .

أهلنا الأحرار ....

إن همجية المحتل تطال كل جوانب حياتنا الانسانيه فوق أرضنا المحتلة , وفي المعتقلات والسجون , ضد أهلنا وأسرانا الصامدين , وهي سياسة قديمه جديدة , لان هذا المحتل يدرك بعنصريتيه وعدوانيته المتكررة تناقضات وجوده المصيرية فوق ارض ليست له , بل هي ملك أبناءها الحقيقين عبر التاريخ في فلسطين والجولان المحتل , وهو يسخر كل إمكانياته لذلك . ومن هذا الواقع ألتناحري , فإننا نحن الأسرى السوريين والى جانبنا إخوتنا ورفاقنا أسرى فلسطين والعرب , ندرك أيضاً إن معركة الانتصار تمتد ما بين جبهات القتال في ميادين الشرف والتضحية إلى ساحات النضال ومواقف الكرامة , وصولا إلى زنازين العدو وسجونه المسيجه بالأسلاك والقيود . وان معركتنا الطويلة هي عنوان وتفاصيل مسيرتنا النضالية وقصة حياتنا أليوميه والتي تحتم علينا كواجب وطني وقومي , الصبر والثبات وان حتمية دحر هذا العدو وتحطيم قيود الأسر وانتزاع حريتنا رغم إرادة المحتلين هي من بديهيات هذا الصراع , وهذا هو السر الأخلاقي الذي به يصمد كل أسير وتسمو قيمه نحو الغايات النبيلة التي نؤمن بها جميعا كأبناء مخلصين لوطن عزيز منيع , جبل ترابه بدم الشهداء الابرار عبر حكايات تاريخ سوريا المجيد , ومحاكاة الزمن مند فجر الانسانيه .

اننا هنا ايها الاحرار ... أخوتكم ورفاقكم وأبنائكم... على العهد والقسم مستمرين , انتصاراً لوطننا الحبيب سوريا الكرامه والتاريخ المشرف , والتي تحطمت على صخرة صمودها , كل مؤامرات الاعداء وعدوانيتهم الوقحه وإعلامهم الموبوء من الاعراب والترك والغرب الاستعماري وعبر ادواتهم الرخيصه , المرتزقه والعصابات الإرهابيه التكفيريه التي تعيث في الوطن فساداً وقتلاً وإجراماً .

اننا على العهد والقسم ... حفاظا على هويتنا السوريه المقدسه , ولقيمتها الاصيله كموروث انساني , شخصي ومجتمعي , من الاباء والأجداد لسر وجودنا فوق هذه الارض وفي حقنا بمقاومة الاحتلال وصون انتماء جولاننا الحبيب وثوابت اهلنا الكرام , بوحدتهم وملحمة نضالهم عبر الاضراب البطولي , وقدسية وثيقتنا الوطنيه التي ستبقى المرجعيه الموحده , والناظم الدقيق لكل مستويات نضال الجولان ومسيرته الوطنيه .
ان اسراكم في سجون العدو , ايها الاحرار , هم جزء منكم , تواصلاً انسانياً , وانتماءً وطنياً وارتباطاً معنوياً في المشاعر ونفسية المجتمع والوطن الواحد .

اننا بكم ننتصر للحرية على الذل والحرمان , حرية الوطن وكرامة الانسان .
ننتصر بكم لأجل عذابات السنين الطويلة والآم الجوع والعزل , ومعارك الامعاء الخاويه , التي جسدتها الحركة الاسيره عبر الاضرابات المتعددة عن الطعام لأيام وأيام .
لأجلك سوريا تهون علينا ارواحنا ...

الى كل الوطن ... لكل سوري الف تحيه وتحيه ... الى المعتصمين في شام العروبه , وفي محافظتنا الغاليه القنيطره , تأييداً ووقوفاً مع الاسرى السوريين في سجون العدو المحتل .
طوبى لك سوريا , تضمدين جراحك وتمضين في درب المجد منتصرةً , رغم كيد الاعداء وتأمر المتآمرين .
تحية العزم والثبات من قلب الزنازين والمعتقلات الى ابطالنا الشجعان , جيشنا العربي السوري الباسل , حماة الديار , المدافعين عن حدود وامن وسلامة وسيادة سوريا , ووحدة شعبها العظيم , بقيادة قائد الوطن والامه السيد الرئيس بشار الاسد , الذي يقود البلاد نحو البناء والرفعه والأمن والأمان .
تحيه الى كل اهلنا في الجولان الصامد , الى ذوي الاسرى , اباء وأمهات , اخوه وأخوات , زوجات , وأحفاد , اصدقائنا ورفاقنا الاسرى المحررين , والى ارواح شهداء الوطن من مدنيين وعسكريين والى ذكرى رفاقنا العطره هايل وسيطان وكل الراحلين من رفاقنا الاسرى لهم المجد والخلود , وأمام عظيم عطائهم تنحني الهامات .

النصر لنا ... والحريه لأسرى الحريه
الاسرى السوريون في سجون العدو الصهيوني
21.4.2012
معتقل الجلبوع


وبرقية إلى منظمة الصليب الأحمر قدمها الأسير المحرر عاصم الولي وقد جاء فيها :
رسالة الى الصليب الاحمر .اهالي اسرى الجولان المحتل .21.4.2012


السيد رئيس منظمة الصليب الاحمر الدولية

.................... المحترم

تمر علينا اليوم مناسبة يوم الاسير السوري في سجون الاحتلال الاسرائيلي ، وإننا اذ نقف الى جانب أسرانا المعتقلين ، أبناء وطننا السوري ومجتمعنا في الجولان المحتل ، فإننا نؤكد من جديد على حقيقة الظروف المأساويه التي يعيشها أسرانا والتي تفتقد الى أبسط حقوق الإنسان والكرامة الانسانيه .

ونذكركم وكل العالم من جديد بأن ممارسات الاحتلال كما في الارض المحتلة ،أيضاَ في سجونه وزنانينه . تندرج الى درجة جريمة حرب ضد الانسانيه ، وممارسات عنصريه لا يخجل المحتل الصهيوني في ممارستها أمام العالم أجمع ، ضد الأسرى السياسيين مناضلو الحرية ، سوريين وفلسطينيين وعربا والتي يطلق عدونا عليهم اسم.الأسرى الامنيين تأكيداً على استمرار سياسته الاجراميه هذه .

إننا في الجولان السوري المحتل نقف الى جانب اسرانا الابطال بكل وقت وفي كل ظرف وان العمل على تحريرهم من قيود الاسر هو واجب اخلاقي وسياسي وإنساني لكل حر في هذا العالم،
والى ان يتم تحريرهم ، فإننا نطالب بمعاملتهم " كأسرى حرب " تنطبق عليهم اتفاقية جنيف الرابعة مع كامل حقوقهم السياسية والوطنية ، وشروط حياتهم اليومية التي تليق بالإنسان في كل الظروف .

إن استمرار الاسر لهذه السنوات الطوال هو فضيحة كبرى لكل المنظمات ألدولية ووصمه عار في جبين الانسانيه . إذ كيف يقبل هذا العالم الذي يدعي حقوق الانسان ، بقاء اسرانا داخل زنازين الاحتلال وسجونه عشرات السنوات ، يعانون الجوع والحرمان والقهر والعزل على مدى الايام والسنين .
ونذكركم والعالم بالأسرى السوريين في سجون الاحتلال الاسرائيلي وهم.

يوسف صالح شمس
صدقي سليمان المقت
شام كمال شمس
ماجد فرحان الشاعر
فداء ماجد الشاعر
فارس هايل الشاعر
اسعد اسماعيل أبو صالح
ولكم احترامنا ، وتقديرنا لكل جهد مخلص

جماهير الجولان العربي السوري المحتل ... أمام خيمة الاعتصام تأييداً للأسرى السوريين
في سجون الاحتلال الاسرائيلي .
مجدل شمس 21-4-2012



جدير بالذكر ان الأسرى العرب في سجون الاحتلال يخوضون في هذه الأيام معركة الأمعاء الخاوية ضد جلادهم بهدف تحقيق العيش الكريم والانتصار على عنجهية السجن والسجان الذي يعمل لكسر وإذلال أرادة الأسرى في سجونه القمعية

2012-04-24 05:58:13
عدد القراءات: 726
الكاتب: admin
المصدر: بلدي منقول
طباعة






التعليقات